اخبار مهمةفي الواجهة

اسبانيا تهدم “برج الساعة” بصخرة النكور المحتلة بالحسيمة.

دار الخبر مراكش:

تشرع إسبانيا في هدم احدى “المعالم التاريخية” التابعة لجزيرة النكور المحتلة بالقرب من مدينة الحسيمة،وذلك بعد أن أضحت تشكل تهديدا بسبب تأثرها بالرطوبة وملوحة مياه البحر

وأعلنت وزارة الدفاع الإسبانية انها ستشرع في هدم برج الساعة، واحد من أبرز المباني الرمزية في جزيرة النكور المحتلة، والذي ظل يشكل رمزا “لسيادة اسبانيا” على الجزيرة الواقعة على بعد 300 متر من تراب مدينة الحسيمة.

ويمكن رؤية برج الساعة في جزيرة النكور، بالعين المجردة حيث تم تشييده على الصخرة البالغ طولها 70 مترا.

وجزيرة النكور(صخرة الحسيمة) هي جزيرة مغربية محتلة من طرف إسبانيا منذ القون السادس عشر ميلادي ، محاطة من جميع الأطراف بالمياه المغربية ، طول الصخرة 70 مترًا وعرضها 50 مترًا، وترتفع 27 مترًا فوق سطح البحر. تبعد 300 متر عن ساحل مدينة الحسيمة المغربية.

اظهر المزيد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

Back to top button