اخبار مهمةحوارات الصحافةفي الواجهة

عملاق السيارات “رونو” يغلق مصنعه بالجزائر و ينقله إلى طنجة.

تستعد شركة رونو الفرنسية لإغلاق مصنعها بالقرب من وهران في الجزائر، وذلك بسبب إفلاسه عقب تداعيات الحرب الرّوسية والأوكرانية وضعف الإنتاج المحليّ.

وبعد توقف الإنتاج في روسيا، تستعد الشّركة الفرنسية، لإغلاق مصنعها بالقرب من وهران في الجزائر، الذي كان متوقفًا عن العمل لمدة عامين.

وحسب بيان الشّركة الفرنسية العاملة في الجزائر فقد “تم تجميع 754 مركبة فقط عام 2020 في مصنع وهران، الذي تم إغلاقه لأكثر من عام بسبب الأزمة الصحية وعدم الاستقرار السّياسي”.

و أكدت الشّركة الفرنسية أنها تخطط لإغلاق هذا المصنع في الوقت الحالي، مضيفة أن “رقم الإنتاج والصّنع المحلي ضعيف للغاية ولا يرقى إلى حجم التطلعات”، ومبرزة أن “الجزائر كانت تمثّل سوقًا مهمًا لرينو”.

اظهر المزيد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

Back to top button