اخبار مهمةفي الواجهةمنوعات

إكتشاف أسرار جديدة بخصوص كوكب المريخ.

دار الخبر مراكش :

اكتشف المسبار “كيوريوسيتي” التابع لوكالة ناسا، أدلة تؤكد وجود بحيرات على كوكب المريخ في الماضي، فيما كشفت دراسة حديثة عن أدلة متزايدة حول صلاحية الكوكب للسكن منذ مليارات السنين.

ورصد المسبار وجود معادن طينية على جبل “شارب” الذي يبلغ ارتفاعه حوالي 5 كيلومترات، والتي تشكلت بسبب البحيرات والجداول التي كانت تتدفق من خلال قمة “غيل كراتر” المركزية للمريخ، وفقا لـ”ناسا”.

لكن تلك الجداول جفت متحولة إلى كثبان رملية ورواسب، وتحولت المنطقة من “غنية بالطين” إلى أخرى “مليئة بالكبريتات المعدنية المالحة”، ما يشير إلى تحول كبير في مناخ المريخ حدث منذ مليارات السنين، وفقا لناسا

وفي سياق متصل، يشير بحث جديد نشره موقع “ساينس أليرت”، إلى عدة علامات على صلاحية بعض المناطق من كوكب المريخ للحياة منذ مليارات السنين.

ومن خلال دراسة شاملة للصور التي تم التقاطها بواسطة مركبة استكشاف المريخ ” مارس ريكونيسانس أوربيتر”، اكتشف العلماء وجود رواسب طينية بمناطق في الكوكب الأحمر.

ويشير الطين إلى وجود الماء على المدى الطويل، ويعتقد فريق البحث أن “المياه تدفقت على الكوكب الأحمر منذ حوالي 3.8 مليار سنة إلى حوالي 2.5 مليار سنة”.

اظهر المزيد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

Back to top button