اخبار مهمةحوارات الصحافةفي الواجهة

المغرب يعثر على معدن الليثيوم قرب الحدود الموريتانية.

اكتشف المغرب مؤخرا تواجد كميات مهمة من معدن “الليثيوم” على الحدود المغربية الموريتانية، هذا الإكتشاف سيجعل المملكة مستقلة عن الاستيراد الخارجي، و قوة طاقية في هذا المجال.

و في السياق ، قالت صحيفة “ألتليار’’ الإسبانية، أن رواسب مهمة من مادة “الليثيوم” تم العثور عليها بالقرب من المنطقة الحدودية مع موريتانيا، ما يعني أن المغرب في طريقه لتحقيق اكتفاء ذاتي واستقلالية طاقية في هذا المجال ستعفيه من الاستيراد الخارجي.

و أضافت ذات الصحيفة، أن اكتشاف مادة “الليثيوم” المستخدمة في الغالب على نطاق واسع للأجهزة التكنولوجية، من شأنه أن يؤدي إلى تعزيز قطاع الطاقة المتجددة، حيث تحتوي العديد من المواد المستخدمة في تصنيع محطات الطاقة الشمسية وطاقة الرياح أو أنواع أخرى من المصانع.

و من جهته ، قال عالم الكيمياء الفيزيائية، رشيد اليزامي، وهو مخترع بطاريات الليثيوم أيون، أن هناك مؤشرات وجود كميات مهمة من الليثيوم على الحدود المغربية الموريتانية، وأن المؤشرات الأولية تدل على وجود كميات كبيرة من هذا المعدن.

و أضاف اليزامي خلال مشاركته في فعاليات مؤتمر البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية الذي انعقد يومي الأربعاء والخميس في مراكش، أن “استغلال هذا الكنز يمكن أن يعزز ديناميكيات تحول الطاقة الذي بدأته المملكة في وقت أدى فيه صعود صناعة السيارات الكهربائية إلى زيادة كبيرة في الطلب العالمي على الليثيوم والكوبالت”.

اظهر المزيد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

Back to top button