اخبار مهمةرياضةفي الواجهة

مبابي وحكيمي في مدريد..، فما السر وراء الزيارة.

تصدر النجم الفرنسي كيليان مبابي، عناوين الصحف والمواقع الرياضية في إسبانيا، بعد رصده في العاصمة مدريد عصر الإثنين، رفقة صديقه المقرب في باريس سان جيرمان أشرف حكيمي، وشقيق الأخير نبيل حكيمي، حيث كان الثلاثي يتناول وجبة الغداء في مطعم “لينا”.

ولم تفوت صحيفة “ماركا” المدريدية، هذه الفرصة الثمينة، معتبره زيارة كيليان لمدريد في هذا التوقيت، بمثابة الرسالة الواضحة لرئيس ريال مدريد فلورنتينو بيريز ومجلسه المعاون، أن “شيئا لم يتغير وكل الأمور تسير كما جرى التخطيط لها”، وليست مجرد رحلة خاطفة لبطل العالم وزميله المغربي، لأغراض ترفيهية بحتة في مدريد، كما ورد في الرواية الرسمية بعد حصول لاعبي “بي إس جي” على راحة حتى يوم الأربعاء.

وجاء في التقرير، أن الصورة التي انفردت بها “كادينا كوب” لمبابي وهو بصحبة حكيمي في مدريد، ستفتح باب التكهنات والقيل والقال حول مستقبله في “حديقة الأمراء” أكثر من أي وقت مضى، مع التأكيد، أن القرش الأبيض ومعاونيه، لم ولن يفقدوا الثقة في عملهم وما تم إنجازه مع بيئة كيليان، لإبرام الصفقة في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة، في إشارة واضحة، إلى عدم صحة ما يتم الترويج له في فرنسا، عن اقتراب النادي الباريسي من تأمين عقده مهاجمه العشريني إلى ما بعد 2022.

اظهر المزيد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

Back to top button