اخبار مهمةفي الواجهةمغاربة العالم

تقرير: أغلب الشباب المغاربة يفضلون العيش خارج أرض الوطن.

كشفت دراسة مرتكزة على إستطلاع الرأي أن 65.1 في المائة، من الشباب المغربي، يفضلون العيش خارج الوطن.

و في سياق الدراسة ، أجاب 327 مستجوبا عن تفضيلهم العيش خارج المغرب بنسبة 65.1%، بينما 175 فضلوا العيش داخل أرض الوطن، بنسبة 34.9 بالمئة.

وأبرزت الدراسة الاستقصائية التي أجراها، الباحث في سلك الدكتوراه بجامعة محمد الخامس، مصطفى تاج، حول “اتجاهات الشباب المغربي نحو الهجرة خارج أرض الوطن”، أن 413 شاب وشابة، من أصل 497، لا يفكرون في الهجرة السرية، أي بنسبة 83.1 بالمئة، فيما أكد 54 مشاركا في الدراسة، تفكيرهم في موضوع الهجرة السرية، بنسبة 10.9 بالمئة، فيما عبر 30 شابا عن ترددهم في التفكير حول الموضوع بنسبة 6 بالمئة.

وحول سؤال التفكير في الهجرة السرية مع توفر الفرصة، تفاعل 496 شاب وشابة، “414 منهم رفضوا الفكرة ولو أتيحت لهم الفرصة لذلك، بنسبة 83.5 بالمئة، فيما 82 مستجوبا أعلنوا عن استعدادهم لاغتنام الفرصة للهجرة السرية لو أتيحت لهم، بنسبة 16.5 بالمئة”.

و بالنسبة للوجهات المفضلة للهجرة، فإن 453، تفاعلوا مع السؤال، ” 182 مستجوبا عبروا عن تفضيلهم الهجرة إلى أوروبا، بنسبة 40.2 بالمئة، و127 منهم اختاروا الهجرة إلى كندا بنسبة 28 بالمئة، و97 اختاروا الهجرة إلى الولايات المتحدة الأمريكية بنسبة 21.4 بالمئة، فيما اختار 19 الهجرة من المغرب دون مكان محدد وكيفما كانت وجهة الاستقبال بنسبة 4.2 بالمئة، و12 اختاروا الهجرة إلى آسيا بنسبة 2.6 بالمئة، و11 اختاروا الهجرة إلى إحدى دول الخليج العربي بنسبة 2.4 بالمئة، و3 اختاروا الهجرة إلى افريقيا بنسبة 0.7 بالمئة، و2 اختاروا الهجرة إلى إحدى دول أمريكا اللاتينية بنسبة 0.4 بالمئة”

وقدم المستجوبون وفق الدراسة التي أجراها الباحث مصطفى تاج، توصيات للدولة من أجل الحد من ظاهرة الهجرة، تمركزت أغلبها، “حول ضرورة توفير فرص الشغل والحياة الكريمة للشباب”.

اظهر المزيد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

Back to top button