اخبار مهمةثقافة و فنفي الواجهة

دول عربية تمنع فيلما للأطفال “يروج” للمثلية..، و هذا الأخير يعرض بالمغرب يوم الأحد المقبل.

دار الخبر مراكش :

في الوقت الذي منعت فيه عدد من الدول العربية فيلم “بوز ليكلير” الموجه إلى الأطفال، بسبب تضمنه لمشاهد مثلية، تستعد القاعات السينمائية المغربية لعرض الفيلم الأحد المقبل في كبريات مدن المملكة، وخاصة الرباط والدار البيضاء.

الفيلم يتضمن مشاهد لشخصية أنثى على علاقة مع امرأة أخرى، كما يتضمن مشاهد لقبلات بين الشخصيتين؛ وهو ما جعل عددا من البلدان تمنع بثه قبل العرض الأول، ويهم الأمر كلا من الإمارات العربية المتحدة وإندونيسيا وماليزيا ولبنان ومصر والسعودية.

وأعلنت قاعة سينما بالدار البيضاء وأخرى بالرباط عن عرض الفيلم يوم الأحد المقبل، إذ نشرتا الإعلان الترويجي للفيلم الذي قالتا إن قصته تتمحور حول “بوز لايتر الذي بعد أن تقطعت به السبل مع قائده وطاقمه على كوكب معاد يقع على بعد 4.2 مليون سنة ضوئية من الأرض، وهو ما يجعله يحاول إعادة الجميع إلى المنزل سالمين، بالاعتماد على دعم مجموعة من المجندين الشباب الطموحين وعلى قطه الآلي”.

وقال أحد منتجي الفيلم، في تصريحات نقلتها رويترز، إن “السلطات الصينية كانت قد طلبت حذف بعض المشاهد من الفيلم؛ وهو الأمر الذي رفضته ديزني”.

وأعلنت الإمارات العربية المتحدة عن منع الفيلم، وقال مكتب تنظيم الإعلام إن ذلك القرار يأتي “لمخالفته معايير المحتوى الإعلامي المعمول بها في الدولة”.

اظهر المزيد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

Back to top button